متصدر

رسالة الرئيس إلى الفريق الجزائري

dddadsdasdas

وجه  الرئيس بوتفليقة، الرئيس الجزائري، برقيةً إلى لاعبي المنتخب الجزائري، والذي وصل إلى الدور الثاني من مونديال 2014، شاكرا إياه على تحقيق آمال الشعب العربية قاطبة ومشيرا إلى أن الخسارة لا تعني النهاية.

وقال بوتفليقة “لقد صدقتم الوعد، وأثبتم براعتكم، وحققتم أملكم وأمل شعبكم وكافة الشعوب الشقيقة والصديقة في أن يصبح فريقكم واحدا من الفرق الكبرى التي تخشى سطوتها ويحسب لها ألف حساب”.
وأضاف “لا شك في أن المراحل الهامة التي قطعتموها، والمستوى الذي وصلتم إليه قد بعث في نفوسكم ثقة أكبر،

وأزال في نفس الوقت حالات الشك أو الخوف التي كانت تعتريكم قبل بدء المقابلات، وبدا لكم الطريق منذ الآن ممهدا نحو تحقيق الهدف الأسمى الذي لاحت تباشيره في الأفق بعد مقارعتكم واحدا من أعتى وأقوى فرق نهائيات كأس العالم 2014”.

وتابع الرئيس “الشعوب الشقيقة والصديقة، فضلا عن شعبكم، التي كانت تعتبركم ممثليها في هذا العرس الكروي، والتي امتلأت شوارع مدنها بالأهازيج والهتافات احتفاء بكل انتصار أحرزتموه، قد أجمعت كلها على كلمة واحدة هي: شكرا وهنيئا لكم”.

شاركنا بتعليقك