متصدر

فيغولي لموقع الفيفا “هناك 40 مليون جزائري يساندونا والعالم العربي أيضاً”

سفيان فيغولي

في حوار خاص له مع موقع الفيفا الرسمي، تحدث سفيان فيغولي صاحب الهدف التاريخي للجزائر أمام بلجيكا في المباراة الأولى من المونديال عن شعوره حول أهمية هذا الهدف له شخصيا، وللشعب الجزائري عامة.

وقال فيغولي عن هذا الهدف “”أشعر بفخر كبير لتسجيلي هدف للجزائر في كأس العالم بعد 28 سنة! إنها إحدى أفضل اللحظات بتاريخ مسيرتي الكروية وفرحة لا توصف. تمثيل الجزائر في كأس العالم كان حلم الطفولة بالنسبة لي،” مضيفاً “لقد بدأت لعب كرة القدم في الحي عندما كنت صغيراً والآن سجّلت هدفاً في كأس العالم البرازيل وهي لحظة لا تصدّق. الشعب الجزائري كان ينتظر هذه اللحظة منذ مدة طويلة.”

وعن تفريط فريقه بالنتيجة وخسارة نقاط المباراة الثلاث، لا سيما بعد التقدم على بلجيكا بهدف حتى الدقيقة 70،  قال فيغولي عن هذا الأمر :”لقد صمدنا 70 دقيقة أمام أحد المنتخبات القوية في كأس العالم. لقد تعلمنا دروساً كثيرة ولا شيء لنخسره حيث أننا فريق شاب.”

وأضاف “من المحزن دائماً أن تخسر ولكن يجب أن نفكّر بالأمور الإيجابية بما في ذلك وحدة الفريق حيث أننا قاتلنا كثيراً ودعمنا بعضنا البعض ولهذا أعتقد أننا نستطيع التأهل إلى دور الستة عشر.”

وفي ما يتعلق بمباراة الغد المصيرية أمام المنتخب الكوري الجنوبي، تحدث قائلاً :”لن تكون مباراة سهلة بالنسبة لنا لأنه لا يوجد مباريات سهلة بكأس العالم ومستوى كرة القدم هنا عال جداً.”

وقال أيضا :”سنقوم بأفضل ما يمكننا فعله أمام كوريا الجنوبية. التفاصيل تصنع الفارق وشاهدنا ذلك أمام بلجيكا. عندما تلعب في هذا المستوى، الأخطاء الصغيرة قد تؤدي لتلقي الأهداف. ولهذا أعتقد أننا مركزون اليوم جيداً وسنلعب بشكل مختلف وسنسبب لهم المشاكل ونلعب للفوز.”

وأنهى فيغولي حديثه قائلا “هناك 40 مليون جزائري يساندونا والعالم العربي أيضاً. نحمل مسؤولية كبيرة. في كل مباراة نحاول تقديم أفضل ما لدينا وجعلهم فخورين بنا وسنقدّم كل ما لدينا مثلما فعلنا أمام بلجيكا. سنحاول الفوز من أجل الشعب الذي يدعمنا وسنجعلهم فخورين بنا.”

شاركنا بتعليقك