متصدر

كلاسيكو أوروبي لاتيني بين هولندا والأرجنتين

هولندا والأرجنتين

تُلعب مساء اليوم مباراة هولندا أمام الأرجنتين ضمن مباريات الدور نصف النهائي بكأس العالم 2014، وتلك حقائق نقدمها للمشاهد قبل المباراة :

* المكان: ملعب “أرينا كورينثيانز” في مدينة ساو باولو

* السعة: 48234 مشجع

* التوقيت: الأربعاء 9 يوليو الساعة 17:00 بالتوقيت المحلي (20:00 بتوقيت جرينتش)

* الحكم: كونيت ساكير (تركيا)

* التشكيلة المحتملة

هولندا : كيليسن , إندي , فلار , دي فري , كاوت , بليند , فينالدوم , دي غوزمان , روبين , شنايدر , فان بيرسي.

[team1]

الأرجنتين : روميرو , روخو , ديميكيليس , غاراي , زاباليتا , ماسكيرانو , بيغليا , بيريز , ميسي , لافيتزي , هيغوايين.

[team2]

* احصاءات أساسية

– تقابل الفريقان بالسابق 8 مرات، كان الفوز من نصيب هولندا في 4 مناسبات، الأرجنتين في مناسباة واحة فقط والتعادل حصل في 3 مناسبات.

– آخر لقاء جمع الفريقين كان في عام 2006 خلال دور المجموعات لكأس العالم 2006 في ألمانيا، وإنتهى هذا اللقاء بالتعادل السلبي 0-0.

– التقى المنتخبان 4 مرات بالسابق في تاريخ كأس العالم، فازت هولندا مرتين، الأرجنتين مرة واحدة وتعادلا مرة أيضا.

– تجرعت الأرجنتين الخسارة مرة واحدة فقط (بإستثناء ركلات الجزاء الترجيحية) في أخر 16 مباراة لعبتها في كأس العالم.

– صنع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي 19 فرصة تسجيل لزملائه، أكثر من أي لاعب آخر في المونديال.

ميسي

– سجلت هولندا 10 أهداف من أصل 12 هدف في المونديال الحالي خلال الشوط الثاني.

– أخر 4 أهداف سجلتها هولندا في مونديال البرازيل جاءت خلال الربع ساعة الأخيرة.

– لم تتخلف الأرجنتين بالنتيجة حتى الآن في هذه البطولة.

– تتصدر الأرجنتين نسبة تسجيل الأهداف من خارج منطقة الجزاء، بنسبة نجاح بلغت 11% من محاولات التسديد من خارج منطقة الجزاء.

– هولندا تعد الفريق الوحيد في المونديال الذي إحتسبت ضده أكثر من ركلة جزاء واحدة.

– تعد البرازيل أكثر المنتخبات فوزا بكأس لعالم، حيث سبق لها الظفر باللقب 5 مرات في أعوام 1958 و1962 و1970 و1994 و2002، بينما توجت ألمانيا باللقب 3 مرات  في أعوام 1954 و1974 و1990.

* توقع متصدر

الصلابة الذهنية هي عنوان الفريقين حتى الآن في المونديال.

هولندا نجحت مرتين بقلب خسارتها إلى فوز في دور المجموعات أمام أستراليا، وفي دور الستة عشر أمام المكسيك. كما قهرت الحظ العاثر الذي لازمها مع ركلات الجزاء الترجيحية في البطولات السابقة، من خلال إقصائها لمنتخب كوستاريكا في دور الربع نهائي.

الأرجنتين لم تظهر بالثوب الهجومي القوي الذي تحدث عنه النقاد قبل البطولة، لكنها مثل هولندا تميزت بالصلابة الذهنية، وأكبر دليل على ذلك أنها لم تتخلف بالنتيجة حتى الآن في هذه البطولة، ولو حتى لدقيقة واحدة.

هولندا لديها الجناح الطائر آريين روبين، أما الأرجنتين فلديها الساحر ليونيل ميسي. كلاهما ظهر بشكل رائع في المونديال.

هولندا تملك مدرب عبقري ب لويس فان غال، الأرجنتين لديها أليخاندرو سابيلا، وهو مدرب جيد، لكنه لا يضاهي فان غال من حيث الخبرة والسيرة الذاتية.

هولندا تقصي الأرجنتين بركلات الجزاء الترجيحية.

شاركنا بتعليقك