متصدر

مارسيلو بيلسا .. مجنون أم عبقري ؟

pict

” أكن كل اعجاب وتقدير الي مارسيلو بيلسا، حينما نشاهد مباريات معاً، يقول لي دوماً، حينما لا تسجل أهداف، لا تنظر الي الأمام ولكن الي الخلف، الي خط دفاعك، لأنك لم تستطع بناء الهجمة بشكل سليم” هكذا يقول بيب جوارديولا في وصف العبقري مارسيلو بيلسا الذي يعتبر أحد أهم المجددين والمختلفين في عالم كرة القدم.

بيلسا رجل مثالي جداً، في البيت وفي الحياة وفي كرة القدم، راديكالي متعصب لأفكاره، يلتزم بمبادئه حتي الموت. ” في مرة من المرات، خسرنا بالخمسة وأنا أدرب الأولد بويز، عدت الي بيتي وأغلقت باب غرفتي وانخرطت في البكاء، جاءت لي زوجتي وحاولت أن تقلل من الأمر، وسألتي ماذا أنت بفاعل ؟ قلت والدموع لم تجف من عيناي، سأظل محافظ علي فلسفتي وسأهاجم ولن أتراجع ” يقول مارسيلو عن نفسه أثناء تدريبه للفريق الأرجنتيني الذي وصل الي القمة تحت قيادته بعد ذلك .

كرة القدم تسير في المواسم الأخيرة وفقا” لـ أو فلسفة المدير الفني مارسيلو بيلسا. ” التركيز الدائم، التنقل السريع، المداورة، الاستحواذ علي الكرة لكن مع لعب مباشر وعمودي تجاه المرمي، الاستحواذ من أجل الهجوم لا من أجل مجرد الحفاظ علي الكرة، اللعب الي الأمام، المدافع يمرر ولاعب الوسط يهاجم والمهاجم يلعب في كل مكان بالملعب، التحرر في اللعبة. ” عوامل بنيت عليها استراتيجية حديثة في اللعب الهجومي، ويعتبر الأرجنتيني من مبتكري تلك الأفكار .

المدافع الان لا يخاف عندما يتم الضغط عليه من المهاجمين بل ينظر أولا” ثم يمرر الي زميله، أصبحنا نري لاعب الوسط يعود لشغل دور المساك، والمدافع يتقدم لكي يلعب في الوسط، مهاجم صريح ينتقل الي الجناح وجناح كلاسيكي يلعب كصانع لعب. ” حتي لا يدخل فيك أهداف، عليك أن تمنع الخصم من الحصول علي الكرة،” تصريح شهير ليوهان كرويف حول التغيرات الطارئة علي اللعبة .

يقول بيلسا حول تلك الفلسفة، ” أنا أعشق اللعب السريع والنقل الخاطف للكرة من مناطق الدفاع الي الهجوم، لا أعرف لماذا لكن من الممكن القول أني غير صبور، وأرجنتيني ! ” كلمات يكررها الرجل منذ فوزه مع الأولد بويز بالدوري الأرجنتيني مطلع التسعينات، ثم الميدالية الذهبية الأوليمبية مع منتخب الأرجنتين، ومشواره الحافل مع شيلي ثم أتلتيك بلباو. بعد خسارته بطولتي الكوبا ديل ريه واليوروبا ليج، قال مارسيلو بأن كرة القدم لو كانت تدار آليا لكنت أنا المدير الفني الأفضل في العالم !

ومع تجربته الجديدة في مارسيليا الفرنسي هذا الموسم، علينا فقط الإنتظار لمعرفة كيف ستسير التجربة وهل سينجح بيلسا في تطوير فريق الجنوب الفرنسي ؟