متصدر

ميسي جنوب افريقيا يبكي الملايين بوفاته

ميسي جنوب افريقيا يبكي الملايين بوفاته

فقدت كرة القدم في القارة الأفريقية بشكل عام، وجنوب أفريقيا بشكل خاص لاعباً كان في يوم من الأيام أحد أهم نجومها في اللعبة، وذلك بعد معاناة طويلة مع المرض يوم الثلاثاء الماضي.

وكان قائد منتخب جنوب أفريقيا السابق، جون “شوز” موشوي، قد فارق الحياة وهو في سن الـ49، بعد اكتشاف إصابته بمرض سرطان المعدة، ليُبكي هذا الخبر الملايين من محبيه، خاصة أنه أحد أبرز لاعبي خط الوسط في جيله، حيث لعب 73 مباراة دولية مع منتخب البافانا بافانا.

إقرأ أيضاً: مونديال البرازيل أفضل من جنوب أفريقيا

كما لعب موشوي في كايزر تشيفرز، أشهر الأندية الجنوب أفريقية، إضافة إلى احترافه خارج البلاد في صفوف فنربخشة التركي، علماً أنه بدء مسيرته في عالم الكرة عام 1987 من بوابة فريق جيانت بلاكبول المغمور.

وكان الدكتور داني جوردان، رئيس إتحاد جنوب أفريقيا لكرة القدم، قد نعى موشوي بالقول: “لقد فقدت كرة القدم في البلاد رمزاً كروياً نفتخر به، حيث كان العامل الأهم في تتويجنا بلقب بطولة الأمم الأفريقية 1996، أرجو أن يلهم الله الصبر لعائلته وذويه”.

يذكر أن موشوي قد بقي ممارساً للعبة كرة القدم حتى سن الـ42، تاركاً العديد من الإنجازات على الصعيدين الفردي والجماعي.

شاركنا بتعليقك