متصدر

مايسترو الكرة العراقية يقرر الاعتزال نهائيا

مايسترو الكرة العراقية يقرر الاعتزال نهائيا

أكد لاعب وسط نادي أربيل، ونجم منتخب العراق سابقاً، نشأت أكرم، أنه ينوي إعتزال لعبة كرة القدم نهائياً، والتفرغ لأسرته بشكل كامل، وذلك بعد مشوار طويل في الملاعب، حاملاً العديد من الإنجازات على الصعيدين الفردي والجماعي.

وعبر أكرم، في رسالة وجهها لمحبيه ومعارفه في كل مكان، عن شكره العميق لكل من قام على تدريبه وساعده في تحقيق أحلامه داخل المستطيل الأخضر، كما أشار “مايسترو الكرة العراقية” كما يحب أن يلقبه محبوه، إلى أن قرار الإعتزال جاء عن قناعة تامة بعد مشوار دام أكثر من ٢٠ عاماً، مبدياً حرصه الكبير على تقدير الأندية التي لعب معها في مسيرته الإحترافية.

وكان أكرم قد انضم مؤخراً للعب مع زميله وقائد أسود الرافدين الحالي، يونس محمود، في نادي أربيل من أجل تعزيز صفوفه في كأس الإتحاد الآسيوي، إلا أن تطورات جديدة، على ما يبدو، قد طرأت على الموقف وغيرت من قناعات الأول بالاستمرار في ممارسة اللعبة.

من الجدير ذكره بأن نشأت أكرم قد شارك مع المنتخب العراقي في 113 مباراة دولية، كان أولها يوم 5 تشرين أول/أكتوبر عام 2001، وآخرها في 4 حزيران/يونيو عام 2013، حيث سجل خلالها ١٧ هدفاً، كما لعب سابقاً في العديد من الأندية في الإمارات العربية المتحدة، والكويت، وقطر، وهولندا.

شاركنا بتعليقك