متصدر

هداف الدوري الجزائري يلقى مصرعه بعد أحداث شغب

ألبير إيبوسي

لقي الكاميروني ألبير إيبوسي، 26 عاماً، مهاجم وهداف نادي شبيبة القبائل الجزائري مصرعه متأثرا بجروح خطيرة في الرأس، إثر رشق جماهير شبيبة القبائل للاعبيها بالحجارة والألعاب النارية اثناء مغادرتهم الملعب بعد هزيمة فريقها 2-1 على أرضه أمام اتحاد العاصمة.

وذكرت التقارير أن المهاجم الكاميروني فارق الحياة في مستشفى جامعة تيزي وزو القريب من الملعب الذي جرت فيه المباراة في افتتاح الدوري الجزائري.

وقد دعا وزير الداخلية الجزائري الطيب بلعيز دعا بفتح تحقيق في وفاة المهاجم الكاميروني، كما عقب إسلام سليماني مهاجم منتخب الجزائر وسبورتنج لشبونة البرتغالي على الفاجعة، قائلا: “هذه كارثة للكرة الجزائرية ويجب ايقاف الدوري”.

يذكر أن إيبوسي وقع قبل عام مع نادي شبيبة القبائل، حيث لعب الموسم الماضي 31 سجل خلالها 17 هدفا ليتوج بلقب هداف الدوري الجزائري.

وما يزيد من حجم هذه المأساة هو أن اللاعب رزق بمولود جديد هذا الاسبوع.

ألبير إيبوسي مع إبنته

 

 

 

شاركنا بتعليقك