متصدر

مدرب برازيلي يتعرض للاقالة مرتين في ظرف اسبوع !

مدرب برازيلي يتعرض للاقالة مرتين في ظرف اسبوع

عالم كرة القدم أثبت في السابق ولا يزال يثبت بأنه لا يرحم اللاعبين بشكل عام والمدربين بشكل خاص عندما تأتي الرياح بما لا تشتهيها السفن من حيث تحقيق النتائج المرجوة من قبل مشجعين وملاك الفرق.

هذا ما حصل تماماً مع زي ماريا، الدولي البرازيلي السابق ومدرب تشاهلاول بياترا نيامت الروماني، الذي عرف قساوة مهنة التدريب مرتين في ظرف أسبوع من قبل مالك النادي أنجيلو ماسوني.

صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية أكدت بأن ماسوني نفذ صبره من زي ماريا بسبب سوء النتائج واحتلال الفريق المركز 16 من أصل 18 ناد منافس في دوري الدرجة الأولى الروماني، ليصدر قراراً بإعفاء المدرب من مهامه الأربعاء الماضي.

لكن المالك تراجع عن قراره في اليوم التالي مفضلاً منح لاعب إنتر ملان السابق فرصة جديدة لتحسين النتائج، حتى جائت خسارة جديدة للفريق يوم السبت الماضي على يد بوتوشان بهدفين نظيفين، ليقرر إقالة المدرب البرازيلي من جديد وتعيين الصربي فانيا رادينوفيتش بدلاً منه.

الجدير بالذكر أن زي ماريا (41 عاماً) سبق له تمثيل منتخب بلاده 25 مرة كلاعب في مركز الظهير الأيمن، كما احترف مع ناديي إنتر ميلان وبارما في إيطاليا، بالإضافة إلى عدة تجارب أخرى مع أندية برازيلية وأوروبية مختلقة.

إقرأ أيضاً: مغربي يذل راقصي السامبا بتمريرة سحرية .. فيديو

شاركنا بتعليقك