متصدر

مدرب مان يونايتد السابق يكشف العديد من الاسرار في كتاب جديد

فيرغسون-مان-يونايتد

يتأهب السير أليكس فيرغسون، المدرب الأسطوري المعتزل لمانشستر يونايتد الإنجليزي، للكشف عن العديد من الأمور في حياته العملية مع الشياطين الحمر وحيثيات أخرى أثرت وعاصرت حياته بشكل عام، وذلك من خلال كتاب جديد سيتم إصداره قريباً.

ووفقاً لمروجي هذه الفكرة، سيكون الكتاب تحت مسمى “القيادة”، حيث سيساهم الكاتب الشهير وصديق فيرغسون منذ الصغر ماكيل مورتيز في صياغة الكتاب المتوقع الكشف عنه في الخريف المقبل.

وأضاف القائمون على الكتاب إلى أن الكتاب سيحتوي على بعض الأمور الفنية والحياتية، ومفاتيح لأحداث سابقة كانت لها الفيصل في العديد من الإنجازات على الصعيدين الشخصي أو الجماعي، إضافة إلى بعض الإعترافات والإخفاقات التي عاشها الرجل الإسكتلندي منذ توليه تدريب الشياطين الحمر عام 1986.

وقال فيرغسون، البالغ من العمر 73 عاما: “منذ أن نويت اعتزال التدريب، كانت لي رغبة كبيرة في نقل ما عشته في حياتي العملية للجيل القادم من المدربين، ويبدو أن الوقت المناسب قد حان، خاصة مع انتشار المعرفة للعبة، وأصبحت في متناول الجميع في ظل التكنولوجيا الحديثة، وأدين الفضل لصديقي مورتيز على تشجيعي لأخذ هذه الخطوة الآن”.

وأضاف السير: “أريد من خلال هذا الكتاب أن أساهم بشكل فعال في تبادل المعلومات مع المؤسسات العلمية والرياضية وحتى على مستوى الأفراد من أجل المنفعة العامة وخدمة الجميع في كل وقت وكل مكان”.

ويبدو أن الكتاب سيحمل العديد من القصص التي لم تنتشر في وقت سابق وسيحمل في طياته مفاجئات كثيرة، وهو ما يعطي فرصة للناشرين لاستغلال هذه الفرصة في بيع أكبر عدد ممكن من النسخ داخل المملكة المتحدة وخارجها، وهناك نية لترجمة الكتاب للغات الفرنسية والإسبانية وفقا للجهة المشرفة على الكتاب في جامعة هارفارد.