متصدر

رايولا يوضح مستقبل ابراهيموفيتش بعد الايقاف

ابرا

وصف الإيطالي مانو رايولا وكيل أعمال زلاتان إبراهيموفيتش التقارير التي أفادت عن رحيل النجم السويدي عن باريس سان جيرمان الفرنسي بالهراء.

وبعد أن أبدى إبراهيموفيتش غضبه من عقوبة الإيقاف لأربع مباريات على خلفية شتمه فرنسا بعد الخسارة أمام بوردو 3-2 في الدوري الفرنسي، أفادت التقارير بأن هذا الموسم سيكون الأخير لإبرا في فرنسا وأنه سيتوجه ليلعب مع أحد الفرق الإنجليزية.

وكان إبراهيموفيتش قد علق على قرار إيقافه: “أصبح الوضع كله مهزلة وسخيف وغير مهني. وعار على كرة القدم.. لقد كنت أكثر سعادة إذا ما كانوا قد أوقفوني لبقية الموسم حتى يتسنى لي التمتع بالعطلة”.

ونشرت قبل أيام صحيفة فرنسية في تقرير لها بأن إبراهيموفيتش ذهب إلى السفارة الأمريكية في باريس للحصول على فيزا من أجل التمهيد لإنتقاله للدوري الأمريكي، ولكن نفى رايولا هذه الشائعات بشدة واصفاً إياها بالهراء في حديث مع صحيفة “فوت ميركاتو” الفرنسية.

ورد رايولا على التقارير التي أفادت بأنه سيرحل عن الفريق بسبب هذا الإيقاف، حيث قال: “لن يغادر فرنسا بسبب هذا الإيقاف. وهذا لن يحدث أبداً، وهو أقوى من هذا بكثير، ولقد قاتل طوال حياته أشخاص لم يكونوا يعرفوا حقيقته وأرادوا إختباره، وهو دائماً يقول: فقط ربي يستطيع الحكم عليَ”.

وأضاف رايولا: “يمكن أن يصبح الأمر كأنه في حرب، حيث أنه كلما تعرض زلاتان للهجوم، يكون يريد الدخول بحرب… زلاتان هو أهم لاعب في مشروع فريق باريس. وهنا تكمن القضية. ولا يمكن أن يكون زلاتان في سوق الإنتقالات. فلا داعي لسؤالي عن هذا الهراء”. 

وأنهى رايولا حديثه: “زلاتان لديه عقد مع بي أس جي، والجميع يريدون كتابة شيء عن زلاتان هل هو باقٍ هنا الموسم المقبل؟ إجابتي، نعم”.

شاركنا بتعليقك