متصدر

هنري يعاتب الفرنسيين بسبب واقعة ابراهيموفيتش

ابرا

طالب الأسطورة الفرنسي تيري هنري من الفرنسيين إظهار بعض الإحترام للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش والتوقف عن المطالبات برحيله عن فرنسا.

وأوقع إبراهيموفيتش (33 عاماً) نفسه بورطة كبيرة بعد أن قام بشتم فرنسا بعد أن فقد أعصابه أمام حكم مباراة فريقه باريس سان جيرمان التي خسرها أمام بوردو 3-2 في الدوري الفرنسي.

وبالرغم من إعتذاره وتصريحه بأنه لم يقصد إهانة أحد، إلا أن رجال السياسة طالبوا برحيل إبراهيموفيتش عن فرنسا لعدم إحترامه البلد التي تؤويه.

اقرأ أيضاً: الاتحاد الفرنسي للكرة يتوعد ابراهيموفيتش وسط مطالبات سياسية بطرده .. فيديو

وسيواجه إبراهيموفيتش اللجنة التأديبية في الإتحاد الفرنسي في 9 إبريل المقبل للإستماع لأقواله حول ما جرى.

وفي حديث لصحيفة ليكيب الفرنسية، دافع المعتزل هنري عن إبراهيموفيتش وطالب الفرنسييين بالتوقف عن إنتقاده بعد تلك التصريحات.

وقال هنري: “زلاتان هو شخص غير عادي. وهو لطيف بشكل لا يصدق ويُضحك جميع من حوله… وعلى الناس في فرنسا التفكير فيما يطالبونه. في البداية، كانوا يشتكون من قلة النجوم الكبار في الدوري الفرنسي والآن لديهم لاعب بحجم إبراهيموفيتش، والآن يشتكون منه مجدداً”.

وأضاف هنري: “هو لاعب رائع، وشخص خاص جداً ترك علامة فارقة في حقبته. وفاز بألقاب الدوريات أينما ذهب… وبطبيعة الحال، يمكن أن يكون مزاجي جداً. ويقول ما يفكر به، ولكن هذا لا يزعجني أبداً. هناك الكثير من اللاعبين بمثل شخصيته”.

وأنهى هنري حديثه قائلاً: “إذا ما عاقبوه بسبب تصريحاته بعد خسارة سان جيرمان مقابل بوردو، فلا مانع من ذلك، هذه هي الحياة. ولكن الناس في فرنسا يجب أن يتمتعوا بمشاهدة إبراهيموفيتش قدر إستطاعتهم”.

وكان إبراهيموفيتش قد نفى مؤخراً الشائعات التي تتحدث عن تفكيره الرحيل عن الفريق الباريسي بسبب هذه الحادثة.