متصدر

منتخب اليابان للرغبي يستعين بخدمات غوارديولا

منتخب اليابان للرغبي يستعين بخدمات غوارديولا

لجأ المنتخب الياباني للرغبي إلى رياضة كرة القدم من أجل محاولة تطوير مستوى الفريق المتواضع قبل خوض غمار منافسات كأس العالم للرغبي العام المقبل.

ومن أجل الوصول إلى الهدف المنشود، خاطب إيدي جونز المدرب الأسترالي للفريق، المدير الفني المحنك لبايرن ميونخ بيب غوارديولا من أجل محاولة دمج المدرسة الكروية الخاصة بالإسباني في طريقة لعب فريقه، والتي تتمحور حول خلق المساحات من خلال التمريرات القصيرة وتبادل المراكز المستمر.

وعلق المدرب الأسترالي على ذلك قائلاً: “شاهدت البايرن يتدرب واجتمعت من بعدها مع المدرب، أنا أعتقد أنه بإمكاننا تحسين الأداء من خلال إجراء بعض التعديلات في أسلوب التدريب.”

وأضاف:”هو أفضل مدرب كرة قدم في العالم، ودائماً ما نسعى إلى التعلم من الأفضل”.

وتحدث جونز أيضاً عن التشابه بين الرياضتين، فقال: “تتشابه الرغبي وكرة القدم كثيراً في الحاجة إلى نقل الكرات إلى المساحات الخالية، وبايرن ميونخ ومن قبلهم برشلونة لعبوا أروع كرة قدم من حيث تناقل الكرة على الإطلاق تحت قيادته (غوارديولا). المبادئ هي نفسها بالضبط”.

ويأمل المسؤولون على رياضة الرغبي باليابان في تكرار تجربة كرة القدم الناجحة، حيث نجحت الكرة اليابانية بنهاية التسعينات في النهوض بمنتخبها من فريقاً كان هزيلاً إلى منتخب منظم يحسب له ألف حساب ويعتبر الأقوى في القارة الآسيوية بالسنوات الأخيرة، من خلال التخطيط السليم والإعتماد على المدرسة البرازيلية لكرة القدم.

شاركنا بتعليقك