متصدر

أخيراً.. إنتهت عذرية شباك برافو

بارسا

أخيراً، إنتهت عذرية شباك برشلونة بقيادة الحارس كلاوديو برافو، بعد فوز الريـال بثلاثة أهداف مقابل هدف، ودخول ثلاثة أهداف في مرماه، خلال مباراة ظهر خلالها برشلونة بشكل سيء خلال التسعين دقيقة.

وإستمرت عذرية شباك برافو لمدة 754 دقيقة، حتى نجح كريستيانو رونالدو في تسجيل أول أهداف الريـال خلال المباراة من ضربة جزاء، في الدقيقة 35 من عمر المواجهة.

الجدير بالذكر، أن برشلونة لا يلعب ببرافو فقط طوال الموسم، بل يشارك الألماني مارك تير شتيجن في دوري أبطال أوروبا، ومن المحتمل أن يشارك الحارس الثالث جوردي ماسيب في بطولة كأس الملك.

شاركنا بتعليقك