متصدر

عدوى مورينيو تضرب أنريكي

mou-luis

يبدو أن الأجواء المشحونة التي ملأت الفترة الأخيرة من حقبة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو خلال تدريبه لريال مدريد بدأت تضرب غريمه برشلونة ومدربه الجديد لويس أنريكي.

فقد بدأت التقارير الرياضية تتحدث عن وجود مسربين للمعلومات من غرفة غيار البرسا للشكوى من أداء وطريقة تعامل أنريكي مع لاعبيه وتحديدا ما نشرته صحيفة آس التي ادعى الصحفي سانتي خيمينيز فيها أن اللاعبين أرسلوا رسائل نصية تشير لوصولهم لمدريد من دون خطة.

أشارت رسائل أخرى إلى أن مشاركة تشافي هرنانديز على حساب راكيتيتش كانت القشة التي قصمت ظهر البعير. كما أشارت إلى تجاهل لويس أنريكي الاعتماد المطلق على ميسي، وهو ما يرونه غير صحيح نظرا للإمكانيات والمكانة اللتين يتمتع بهما الأرجنتيني الموهوب.

يبدو أن استياء اللاعبين من المدرب الذي وصفته رسائل أخرى بالبعيد عن لاعبيه، قد تعني تغييرا على رأس الهرم التدريبي قريبا في البرسا.

شاركنا بتعليقك