متصدر

فتح تحقيق ضد ميسي لعلاقة محتملة مع عصابة مخدرات

ميسي

أفادت تقارير إسبانية بإن إدارة مكافحة المخدرات فتحت تحقيقاً مع مؤسسة خيرية تابعة للأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة لإمكانية تورطها بعلاقة مع عصابة مخدرات مكسيكية.

وبحسب صحيفة إلموندو الإسبانية، فإن مباريات ميسي وأصدقائه التي يتم تنظيمها بواسطة مؤسسة ليونيل ميسي في جميع أنحاء أمريكا اللاتينية مشتبه بها بقضايا غسيل أموال مع عصابة فالنسيا المهربة للمخدرات.

واللاعبون الذين يشاركون في هذه المباريات الخيرية يمكن أنهم يحصلون على دخل غير خاضع للضريبة عن طريق فرض رسوم المال لتظهر في المباريات، والأموال التي تجمع قد لا تصل إلى المؤسسات غير الربحية.

اقرأ أيضاً: 

ميسي الاسطورة و12 حقيقة قد لا تعرفها عنه .. صور

ليفاندوفسكي رفض مبلغا كبيرا للمشاركة في مباراة خيرية من تنظيم ميسي

وهذا التحقيق هو ليس الأول من نوعه الذي يفتح ضد ميسي قائد المنتخب الأرجنتيني. ففي أكتوبر الماضي، صدر أمر لمحاكمة الأرجنتيني ليونيل ميسي بتهمة التهرب من دفع الضرائب بعد أن تم إتهامه مع والده، الذي يدير أمواله، بإخفاء 6 ملايين دولار عن الحكومة الإسبانية.

وعلى الرغم من أن ميسي ووالده دفعا الضرائب والفائدة فيما بعد ، يمكن أن يواجه ميسي مدة تصل إلى ست سنوات في السجن إذا ما تمت إدانته.

ويحصل ميسي على ما يقارب 65 مليون دولار سنوياً من نادي برشلونة ومن عقود رعاية مجزية مع شركات بيبسي وأديداس والخطوط الجوية التركية.