متصدر

السياسة تتعطل من اجل المخضرم بلانكو

السياسة تتعطل من اجل المخضرم بلانكو

يبدو أن الرياضة أصبحت مؤثرة بشكل بالغ على بعض القرارات السياسية في بلدان متعددة، خاصة إذا ما تعلق الأمر بأحد نجوم وأساطير كرة القدم في بلد بعينها، وهو ما حصل مع النجم المكسيكي المخضرم كواوتيموك بلانكو، المحبوب على صعيد واسع.

فقد نقل موقع (Record.com) المتخصص بالرياضة المكسيكية تصريحات لرئيس الحزب الديمقراطي الإجتماعي المكسيكي ألبيرتو بينغي غويرا، أعلن فيها دعمه الكامل لمطالب اللاعب بلانكو في خوض المباراة النهائية لكأس المكسيك مع فريقه بويبلا أمام تشيفاس في 21 نيسان/أبريل الجاري، وتأجيل الإقتراع الخاص باختيار ممثل الحزب في عملية انتخاب محافظ مدينة كويرنافاكا والتي من المقرر انعقادها في 7 تموز/يوليو من العام الحالي إلى موعد يحدد لاحقاً.

إقرأ أيضاً: السياسة تتسبب بأحداث مؤسفة بعد مباراة نيس وباستيا في الدوري الفرنسي (صور)

وتعتبر المباراة النهائية لكأس المكسيك الأخيرة بالنسبة للاعب البالغ من العمر 42 عاماً في المستطيل الأخضر، وهو السبب في أخذها لأهمية كبرى، حيث ستعتبرها جماهير كرة القدم المحلية والمحبة للنجم المخضرم الإحتفالية الأنسب لتاريخه الحافل بالألقاب والإنجازات في الكرة المستديرة على صعيد الأندية والمنتخب الأول، وستشهد المباراة، من دون شك، حضور العديد من السياسيين المحليين، والذين رحبوا بفكرة الحزب في تأجيل اختيار ممثلها في الانتخابات.

يذكر أن بلانكو قد أجل فكرة اعتزاله للعبة بعد تأهل الفريق إلى نهائي الكأس، خاصة أن الفائز بها سيمثل المكسيك في كأس أندية أمريكا الجنوبية والمعروفة بإسم كوبا ليبارتادوريس في عام 2016.