متصدر

التنس .. بطل جديد لبطولة أمريكا المفتوحة بعد خروج ديوكوفيتش وفيدرير

إقصاء ديوكوفيتش وفيدرير

سوف يشهد يوم غد الإثنين ملعب “آرثر آش” الرئيسي لبطولة أمريكا المفتوحة لكرة المضرب ولادة بطل جديد يضاف إلى قائمة الأبطال الذين تمكنوا من حمل اللقب في السابق، وذلك عندما يلتقي في المباراة النهائية الياباني كي نيشيكوري والكرواتي مارين سيليتش بعد إقصائهما في الدور قبل النهائي كلاً من الصربي نوفاك ديوكوفيتش والسويسري روجير فيدرير. 

الياباني الشاب نيشيكوري المصنف العاشر عالمياً فاجئ الجميع في مباراة نصف النهائي  الأولى بإقصائه المصنف لأول عالمياً الصربي ديوكوفيتش 6-4 و1-6 و7-6 و6-3، ليصبح أول لاعب ياباني في التاريخ يصل إلى المباراة النهائية لإحدى بطولات الأربعة الكبرى “الغراند سلام”.

أما العملاق الكرواتي سيليتش فنجح بإفساد مخططات السويسري فيدرير، والذي كان يضع نصب عينيه الحصول على اللقب رقم 18 في بطولات الغراند سلام، حيث تمكن من الإطاحة  به بالفوز عليه 6-3 و6-4 و6-4، ليحجز موعداً له في النهائي أمام نيشيكوري.

الجدير بالذكر أن سجل المواجهات المباشرة بين طرفي المباراة النهائية يرجح كفة اللاعب الياباني الذي يتفوق بواقع 5 إنتصارات مقابل إنتصارين لخصمه الكرواتي. 

شاركنا بتعليقك