متصدر

الرجل الحديدي زاناردي يتحدى المصاعب ويتفوق على قرابة الألفي متسابق

الرجل الحديدي زاناردي يتحدى المصاعب ويتفوق على قرابة الألفي متسابق

أضاف سائق سباقات السيارات “الفورمولا وان” السابق أليكس زاناردي فصل جديد لقصته الملهمة في مطلع الأسبوع الحالي بعد أن تمكن من التفوق على قرابة الألفي متسابق، فقط بإستخدام قوة ذراعيه.

السائق الإيطالي السابق، الذي بُترت كلتا ساقيه في حادث مروع بسيارته خلال أحد السباقات عام 2001، كاد يودي بحياته، تمكن في إنجاز خارق عن العادة من إحتلال المركز 247 في سباق الرجل الحديدي الثلاثي الذي أقيم في ولايه هاواي الأمريكية بمشاركة ألفين و178 رياضياً، أي أنه تفوق على ألف و916 رياضياً يمتلكون بنية جسمانية كاملة.

وأنهى زاناردي سباق الرجل الحديدي بزمن 9 ساعات و47 دقيقة و14 ثانية في أول مشاركة له بهذا التحدي الشاق، بعد أن قطع مسافة 2,4 ميل من السباحة و112 ميل بواسطة دراجة هوائية و26,2 ميل في سباق الماراثون، بمعاونة أجهزة بديلة تُغني عن الساقين.

وقال زاناردي عقب إنجازه المذهل والدموع تملأ عينيه: “إنه لأمر رائع، سوف أحمل ذكرى هذا اليوم في قلبي طالما حييت”.

وأضاف: “الثلاثمائة متر الأخيرة إستحقت كل العناء الذي مررت به خلال السباق. تشجيع الجماهير الذي لاقيته قبل الوصول إلى خط النهاية، لم أشهد له مثيل طيلة حياتي. كان مدهشاً”.  

وأنهى زاناردي حديثه قائلاً: “أوشكت على البكاء من شدة السعادة. أنا لست رجل عاطفياً في مثل هذه المواقف، ولكن هذا كان خاصاً جداً”.

شاركنا بتعليقك