متصدر

بطل العالم بالمكاسرة يحول إعاقة بالطفولة إلى سلاح فتاك

بطل العالم بالمكاسرة يحول إعاقة بالطفولة إلى سلاح فتاك

العزيمة الفلاذية للألماني ماثياس شلايت، بطل العالم في المكاسرة، ساهمت في تحويل إعاقة عانى منها منذ الطفولة إلى سلاح فتاك جعله يبسط هيمنته المطلقة على هذه الرياضة في السنوات الأخيرة.  

 شلايت، الذي يبلغ من العمر 27 عاماً، وُلد بذراع أيمن 33% أكبر حجماً من ذراعه الأيسر، مما سبب له الكثير من المشاكل عندما كان طفلاً، قبل أن يجرب حظه في أحد البطولات المحلية للمكاسرة وهو في سن الـ 16 بعد أن ألحت والدته على ذلك، لتبدأ مسيرته نحو النجومية منذ ذلك الوقت، حيث نجح حتى الآن في الفوز بـ 14 بطولة للعالم في المكاسرة على التوالي.

ويطلق على شلايت لقب “باباي” نظراً للتشابه الكبير بينه وبين الشخصية الكرتونية التي تستمد القوة الخارقة من السبانخ.

بطل العالم بالمكاسرة يحول إعاقة بالطفولة إلى سلاح فتاك 2