متصدر

برافو وتير شتيغن .. صراع شريف ونجاح باهر

برافو وتير شتيغن .. صراع شريف ونجاح باهر

يبدو أن نظرية الإعتماد على حارسي مرمى من طينة الكبار في فريق واحد آتى أكله مع نادي برشلونة الإسباني، وذلك بعد نجاحهما الباهر، سواء على الصعيد المحلي للتشيلي كلاوديو برافو، والأوروبي للألماني مارك-آندريه تير شتيغن.

فقد ظهرت حقيقة إحصائية جديدة، تمثلت بمحافظة الفريق الكتالوني على شباكه نظيفة لحوالي 548 دقيقة، أي 6 مباريات كاملة، وذلك في نجاح جديد يسجل للفريق الذي فاجىء نظيره بايرن ميونخ يوم أمس بـ3 أهداف نظيفة في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، حيث كان آخر هدف سُجل في مرمى برشلونة أمام باريس سان جيرمان في ذهاب ربع نهائي البطولة القارية العريقة عن طريق الهولندي فان دير فيل.

وبعد ذلك، التقى برشلونة فرق فالنسيا، وإسبانيول، وخيتافي، وقرطبة في الدوري المحلي، كما التقى الباريسيين مجدداً ثم بايرن ميونخ أوروبياً، وليم يتلقى في تلك المباريات أي هدف، ليساهم ذلك في مساعي الفريق الكتالوني الناجحة إلى الآن للحصول على الليغا وكأس الملك محلياً، ودوري الأبطال أوروبياً.